التوجيه المهنـي

مقالات متخصصة وتثقيفية في التوجيه والتطوير المهني، للطلاب والخريجين وأولياء الأمور والعاملين في التوجيه المهني، وجميع الراغبين باستكشاف المسارات المهنية، أو الباحثين عن وظيفة، أو الراغبين بتغيير مساراتهم المهنية

استكشاف المسارات المهنية

من أفضل الطرق للتعرّف على مهنة معينة هي أن تتبادل أطراف الحديث مباشرةً مع أحد العاملين في المجال، وفي هذا القسم، نتحدث مع أشخاص عاملين في مهن مختلفة للتعرف على طبيعة مهنهم وأدوارهم في الجهات التي يعملون بها، وما يتطلبه الأمر للتميّز في مجال عملهم.

البحث عن وظيفة

البحث عن وظيفة هي من أصعب المراحل التي يمر بها الإنسان في رحلته المهنية، سواء بعد تخرجه، أو عند تغيير وظيفته، إذ أن الوظائف المناسبة قد لا تكون متوفرة بسهولة. هنا في هذا القسم نقدم عددًا من المقالات التي تحتوي على نصائح للباحثين عن وظائف تناسبهم.

النجاح في العمل

إن نجاح الإنسان في مجاله المهني، أيًا كان، يعود عليه بالسعادة والرضا عن النفس، وتحقيق الأهداف والغايات والتوقعات، ويعود على مجتمعه بالتقدم والازدهار الاقتصادي، علمًا بأن النجاح ليس مطلبًا متاحًا للجميع، إذ يحتاج إلى رغبة حقيقية وصادقة في الوصول إليه، واجتهادًا بدنيًا وذهنيًا كبيرًا، ونظرًا لأهمية هذا الجانب على المستويين الفردي والمجتمعي سنتحدث في هذا القسم عن أبرز طرق النجاح في الميدان العملي.

التغيير الوظيفي

قد يرغب بعض الموظفين بتغيير مجال عملهم، أو مسارهم المهني بأكمله، أو قد يكونون مضطرين إلى ذلك بسبب ظروف العمل أو الظروف المادية أو العائلية أو غيرها، وهذا التغيير ليس سهلًا، ويتطلب عددَا من الاستعدادت المصاحبة له. تجدون في هذا القسم مقالات مساعدة على اجتياز عملية التغيير الوظيفي بنجاح.

قصص النجاح

نماذج من المجتمع القطري لشخصيات ملهمة ناجحة في مساراتها المهنية.

أولياء الأمور و المرشدين

يعتمد 65% من الطلاب القطريين على أولياء أمورهم في الحصول على المشورة المهنية، كما لا يخفى على أحد الدور المهم للمرشدين المهنيين في توجيه الطلاب نحو الاختيارات المهنية السليمة. نضع بين أيديكم في هذا القسم مجموعة من الأدوات والطرق والنصائح التي ستساعدكم في عملية التوجيه المهني لأبنائكم وطلابكم.

تواصل معنـا

مركز قطر للتطوير المهني